مدينة الرياض
29 ℃
مدينة جدة
29 ℃
مدينة مكة
32 ℃
الأحد, 29 شوّال 1438 هجريا, الموافق 23 يوليو 2017 ميلاديا

جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية والمبادرات الرائدة لتحقيق رؤية 2030 برنامج مليكي ووطني في القمة إنموذجا

جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

اعتمدت رؤية المملكة العربية السعودية 2030 على ثلاثة محاور هي المجتمع الحيوي والاقتصاد المزدهر و الوطن الطموح  فالمجتمع الحيوي هو ذلك المجتمع المعتز بهويته الإسلامية وبرسالته السامية في الحياة وينعم في بيئة تمتاز بمستوى تعليمي راقي و صحي جاذب ، ويسمو بذلك المجتمع اقتصادٌ مزدهرٌ يوفر فرص العمل لكافة المواطنين مع تنوع في استثماراته و ويحتويه وطن طموح لا نهاية لأحلامه ولا منتهى لأماله مسايراً لمتغيرات عصره و مواكباً لمستجدات زمانه. هذه المحاور الثلاثة هي معايير رئيسية لتقدم الدول ورقي شعوبها وازدهار اقتصادها .فالرؤية السعودية 2030 أولت رعاية كريمة لكافة المحاور الثلاثة ولا سيما محور المجتمع الحيوي وسعت جاهدة لتلبي كافة احتياجات المجتمع السعودي و تفي بمتطلباته وركزت على البعد الأهم الذي يشكل أهمية بالغة في حياة الشباب العصرية وهي الأنشطة الرياضية فهي لها أبعاد ايجابية من حيث تشكيل شخصية الشباب و اكتشاف المواهب ،وتنمية المهارات الذاتية ،ومنحهم القدرة على مواجهة مصاعب الحياة و تجاوز معوقاتها ، و الرياضة تساعد على تقوية الأواصر الاجتماعية وتبني علاقات حميمة مع أصدقاء جدد ، كما أن الرياضة تبني مجتمعاً صحياً لا تعتريه أمراضُ العصر الفاتكة ولا آفاته المزمنة . فلم يغب عن ولاة الأمر حفظهم الله تلك الفوائد الحميدة لممارسة الأنشطة الرياضية ، وهذا ما أشارت إليه وثيقة رؤية السعودية 2030 “سنطلق البرنامج الوطني (داعم) الذي سيعمل على تحسين جودة الأنشطة الرياضية والثقافية ،ويوفر الدعم المالي اللازم لها،وينشئ شبكات وطنية تضم كافة النوادي ،ويساعد في نقل الخبرات وأفضل الممارسات الدولية لهذه الأندية وزيادة الوعي بأهميتها وبحلول 2020 سيكون هناك بإذن الله أكثر من 450 نادي هواة مسجل يقدم أنشطة ثقافية متنوعة وفعاليات ترفيهية وفق منهجية منظمة وعمل احترافي” .   وانطلاقاً من ذلك صدرت الموافقة السامية من لدن مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (حرسه الله) على تنفيذ برنامج (مليكي ووطني في القمة ) والتي تنطلق فعالياتها في20 / 7 / 2017 م وستشارك فيه كل من القوات المسلحة بكافة قطاعاتها الأربعة الأمن العام والحرس الملكي و الحرس الوطني ونادي الهلال ونادي النصر ونادي الشباب ونادي الفيصلي ونادي الرياض وسيكون عدد الفرق المشاركة 12 وسيتم تقسيم الفرق إلى مجموعتين كل مجموعة 6 فرق يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة للأدوار النهائية وعدد مباريات البطولة 33 مباراة . عدد أيام البطولة 15 يوم ، من ضمنها يوم الافتتاح ويومين راحة الأول بعد نهاية الأدوار التمهيدية ، والثاني قبل المباراة الختامية                       وقد تولى سعادة الدكتور مبارك بن سويلم السويلم الإشراف العام على تنفيذ برنامج مليكي ووطني في القمة كما تولى زمام التنظيم وتنسيق العمل مع الرعاة الرسميين والجهات المشاركة سعادة الأستاذ عبدالرحمن بن محمد الريس وقد قدَم جهوداً مثمرة من حيث عقد الاجتماعات الدورية مع الجهات المشاركة و الأندية الرياضية و القطاع الخاص و الجهات الحكومية الأخرى كمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني والمؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني وقد صحبت تلك الاجتماعات تنظيم ورش عمل مصاحبة للبطولة ترتبط بأمرين الأول علاج التعصب الرياضي والثاني تحصين الشباب من  الأفكار المتطرفة بالإضافة الى اشراك ابناء شهداء الوطن في تلك الفعاليات المصاحبة ومشاركة نجوم الرياضة والإعلام في وطننا الغالي . وقد تقدمت جامعة الأمام محمد بن سعود الإسلامية بتوجيه مبارك من معالي مديرها وعضو هيئة كبار العلماء الاستاذ الدكتور سليمان أبالخيل إلى توقيع مذكرة تعاون بين جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية والاتحاد السعودي للرياضات الجوية وجاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع بين معالي الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان أبالخيل وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن مقرن بن عبدالعزيز  رئيس الاتحاد السعودي للرياضات الجوية حيث نصت تلك الاتفاقية على أن تستضيف جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية تلك البطولة على ملاعبها والاستفادة من كافة خدمات المدينة الرياضية ومرافقها وذلك حرصا من معالي مدير الجامعة على إنجاح الفعاليات المصاحبة لبرنامج مليكي و طني في القمة حيث ستتولى جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية تجهيز ملعب البطولة من ناحية  الأرضية والإنارة وتوفير الطاقم الطبي لجميع المباريات وسيارات الإسعاف  وتوفير رجال الأمن من إدارة الأمن والسلامة بالجامعة وتجهيز غرف اللاعبين والحكام إضافة إلى التنسيق مع الجهات الأمنية لزيادة ضبط الجماهير وسلامة الحضور والفرق المشاركة والحكام والاستفادة من قاعات الجامعة لعقد ورش العمل المصاحبة لفعاليات برنامج مليكي ووطني في القمة وغير ذلك من التجهيزات اللازمة . وليس بمستغرب هذه المبادرة من قبل جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية فهي تقوم بواجبها نحو تفعيل المسؤولية الاجتماعية وصاحبة القصب السبق في كافة المبادرات التي تهتم  بصلاح المواطن وبناء  المجتمع وتماسكه وأمن الوطن ورقيه سواء كانت تلك المبادرات دينية أو فكرية أو علمية أو رياضية                                                                            

ويسعى القائمون على برنامج ملكيي ووطني في القمة إلى إيصال رسالة سامية في مضامينها وراقية في أهدافها من أهمها :

إبراز جهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظة الله وإبراز و مساهماته وإنجازاته حفظه الله على المستوى المحلي و الإقليمي والعالمي .

تعزيز الانتماء الوطني بين كافة شرائح المجتمع والوقوف مع ولاة أمره واحترام علمائه والتضحية من اجل الدفاع عن حياضه والحرص على أمنه وسلامته .

نشر الأمن الفكري بين أوساط الشباب عبر توعيتهم بمخاطر الفكر المنحرف و نبذ الإرهاب والتشدد في جميع الأمور الدينية وتعزيز الوسطية والتسامح والاعتدال في تعاملهم مع كافة شرائح المجتمع

 

نبذ التعصب الكروي المؤدي إلى التفكك الأسري و النزاع الاجتماعي ونشر الوعي بفوائد الأنشطة الرياضية بين أوساط الشباب عبر المعارض التوعوية والفعاليات المصاحبة لبرنامج مليكي ووطني في القمة

 

صقل مواهب الشباب سواء في كرة القدم أو من خلال الفعاليات الرياضية المصاحبة لبرنامج مليكي ووطني في القمة

 

المساهمة في تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 عبرالفعاليات والأنشطة المصاحبة لبرنامج ملكي ووطني في القمة

 

استضافة بعض نجوم الكرة السعودية من أجل إيصال رسائل  توعوية ايجابية تهدف فئة الشباب  عبر الفعاليات والأنشطة الرياضية المصاحبة لبرنامج مليكي ووطني في القمة

 

إبراز إمكانيات الشابات والشباب السعودي في تنظيم مثل هذه الفعاليات الكبرى متى ما أتيحت لهم الفرصة ومنحوا الثقة الكاملة بعد توفيق الله لهم .

 

وأخيرا أتمنى من القلب نجاح برنامج مليكي ووطني في القمة وأن يحقق ثماره اليانعة وأهدافه الشريفة فالمجتمع بحاجة ماسة إلى معالجة كثير من الرواسب الاجتماعية و المثالب الفكرية عبر أنشطة رياضية وثقافية تستهوي قلوب الشباب من أجل  احتوائهم من الأفكار المنحرفة و تخليصهم من التعصب الكروي المقيت وزرع القيم السامية في قلوبهم ليساهموا في بناء وطنهم و وحضارته ونهضته وعزته .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*